ذكرى اليوم «المشئوم» على العالم.. مقتل 3 آلاف شخص فى هجمات ١١سبتمبر

ذكرى اليوم «المشئوم» على العالم.. مقتل 3 آلاف شخص فى هجمات ١١سبتمبر

كان يوم الثلاثاء الموافق الحادى عشر من سبتمبر/ أيلول من عام 2001 عندما استولى انتحاريون على طائرات ركاب أمريكية وصدموا بها ناطحتي سحاب في نيويورك مما أسفر عن مقتل آلاف الأشخاص الأمريكيين وغيرهم من الجنسيات الأخرى، ولا يزال الهجوم أحد أكثر الأحداث درامية ورعباً في القرن الحادي والعشرين ليس فقط بالنسبة الأمريكيين ولكن بالنسبة للعالم برمته.

تم الاستيلاء على أربع طائرات كانت تحلق فوق شرق الولايات المتحدة في وقت واحد من قبل مجموعات صغيرة من الخاطفين وتم استخدامها كصواريخ عملاقة موجهة لضرب مبان بارزة في نيويورك وواشنطن.

ضربت طائرتان البرجين التوأمين لمركز التجارة العالمي في نيويورك، وبلغ اجمالي عدد ضحايا الهجمات 2977 شخصاً (باستثناء الخاطفين التسعة عشر) سقط معظمهم في نيويورك.

وقتل جميع ركاب وطواقم الطائرات الأربع وعددهم 246. أما في البرجين فقط قتل 2606 أشخاص مباشرة أو فيما بعد متأثرين بإصاباتهم.

وفي مبنى البنتاغون قتل 125 شخصاً. وقد قامت مجموعة متطرفة تعرف باسم تنظيم القاعدة بالتخطيط للهجمات انطلاقاً من أفغانستان بقيادة أسامة بن لادن.

وحمّلت "القاعدة" الولايات المتحدة وحلفائها مسؤولية الأزمات والصراعات التي يعيشها "العالم الإسلامي".

ونفذ 19 شخصاً عمليات خطف الطائرات وتوزعوا على أربع مجموعات ضمت ثلاث منها خمسة أفراد والرابعة ضمت أربعة وهي التي خطفت الطائرة التي تحطمت في ولاية بنسلفانيا.

وضمت كل مجموعة شخصاً تلقى التدريب على قيادة الطائرات في مدارس طيران في الولايات المتحدة.

هجمات سبتمبر

قاد الطائرة الأولى التي اصطدمت بالبرج الشمالي من مركز التجارة العالمي محمد عطا ومعاونوه عبد العزيز العمري والشقيقان وائل ووليد الشهري وسطام السقامي. وكانت الطائرة، وهي من طراز بوينغ 767 وتابعة لشركة أميريكان أيرلاينز، متوجهة من بوسطن إلى لوس أنجلس. وفيما يلي تعريف بمنفذي هذه العملية:

تقول دائرة المعارف البريطانية إن محمد محمد الأمير عوض السيد عطا مصري الجنسية ولد في الأول من سبتمبر/أيلول من عام 1968 في كفر الشيخ بمصر ولقي حتفه في نيويورك في الولايات المتحدة في 11 سبتمبر/أيلول من عام 2001.

ويعد محمد عطا قائد المجموعة التي نفذت هجمات سبتمبر، وتحت عنوان " صناعة الإرهابي" تحدث برنامج بانوراما في بي بي سي بالتفصيل عن شخصيته.

وقال البرنامج إن شقة صغيرة في ألمانيا تقع على بعد أميال كثيرة من نيويورك كانت مقرا للجماعة الإرهابية التي قتلت نحو 3 آلاف شخص في أمريكا.

وكان محمد عطا مؤسس تلك الخلية الإرهابية التي عرفت باسم خلية هامبورغ.

ولد محمد عطا وتربى في مصر حيث كان يسود غضب واسع على حكومة الرئيس السابق مبارك التي كان ينظر إليها خصومها على أنها فاسدة وغير ديمقراطية.

ومن بين أولئك الذين لقوا حتفهم خلال الهجمات الأولية والانهيارات اللاحقة للأبراج، كان 343 من رجال الإطفاء، و23 من ضباط الشرطة و37 من ضباط هيئة الميناء. وتراوحت أعمار الضحايا بين سنتين و85 عامًا. ما يقرب من 75-80٪ من الضحايا كانوا من الرجال

اترك تعليقاً