الاتحاد الأوروبي يضيف الكويت إلى قائمته بشأن «السفر الآمن»

الاتحاد الأوروبي يضيف الكويت إلى قائمته بشأن «السفر الآمن»

أعلن الاتحاد الأوروبي اليوم الخميس أنه أضاف الكويت إلى قائمته بشأن "الدول الآمنة من الناحية الوبائية" من غير الأعضاء بالكتلة الأوروبية.

وجاء ذلك في إطار تحديث مجلس وزراء الاتحاد الأوروبي كل أسبوعين قائمة "السفر الآمن" بناء على المعايير المتعلقة بمستويات العدوى بفيروس (كورونا المستجد - كوفيد 19).

ويتعين على دول الاتحاد الأوروبي إعادة فتح حدودها أمام "السفر غير الضروري" مع البلدان المدرجة على قائمة "الدول الآمنة من الناحية الوبائية" من غير الأعضاء بالكتلة.

حيث قال مجلس وزراء الاتحاد الأوروبي في بيان صحفي عقب مراجعة أجراها بموجب توصية بشأن الرفع التدريجي للقيود المؤقتة على السفر غير الضروري إلى الاتحاد الأوروبي إنه قام بتحديث قائمة البلدان التي ينبغي رفع قيود السفر المفروضة عليها.

وأضاف أنه جرى على وجه الخصوص إضافة كل من الكويت وتشيلي ورواندا إلى هذه القائمة في مقابل رفع اسمي البوسنة والهرسك ومولدوفا منها.

وأشار البيان إلى أنه بناء على المعايير والشروط المنصوص عليها في التوصية فإنه ينبغي للدول الأعضاء أن ترفع تدريجيا قيود السفر على حدودها الخارجية لسكان عدد من البلدان من خارج الاتحاد الأوروبي.

وأوضح أن هذه الدول هي أستراليا وكندا والأردن ونيوزيلندا وقطر والمملكة العربية السعودية وسنغافورة وكوريا الجنوبية وأوكرانيا وأوروغواي إلى جانب الدول الثلاث التي تمت إضافتها اليوم وهي الكويت وتشيلي ورواندا في حين تخضع الصين إلى مبدأ "المعاملة بالمثل".

اترك تعليقاً